IMG_2306.jpeg

Arabic texts

Original Arabic Source manuscripts which are professionally digitized of unabridged manuscripts and newly type-stetted uncensored Arabic editions. Arabic Language Only

The One Thousand and One Banned Book Project

Diwan Press is the Publishing arm of the Sufic Current. Dedicated to the revival of Arabic and Islamic Metaphysical tradition, Sufic Sorcery will be publishing One Thousand and One Banned Tittles on Magic, Metaphysics, Sihr, Alchemy, Astrology, Jinn and subjacent topics.

Phonemes Secret Mysteries سرائر واسرار النطقاء
phenoms_edited.jpg
Linen Wrap Hardcover with Dust Jacket 

سرائر واسرار النطقاء Arabic Edition: Exalted Emissary, Ja'far ibn Mansur al-Yaman An Isma'ili missionary (dāʿī) and theological writer of the 10th century. His theological work is frequently reused in later Isma'ili compendiums.[1] The most notable work is the Book of the Sage and Disciple (Kitāb al-ʿĀlim w ghulām),  He is also attributed with the Kitāb al-kashf, The Sarāʾir wa-asrār al-nuṭaqāʾ, an its expanded sequel Asrār al-nuṭaqāʾ, dealing with esoteric interpretations of the Prophets incantational Figures in Creation as that of Vowels to Letters.

يعتبر کتاب " أسرار النطقاء " من أقدم المصنفات الإسماعيلية التي تبحث قصص الأنبياء وأسرارهم العرفانية ، وحكمهم التأويلية الباطنية المنبثقة من سلوكهم الديني والدنيوي ، في إطار من الرموز | والإشارات التأويلية التي اعتاد عليها حكماء الدعوة | الإسماعيلية في كل تحركاتهم وتفكيرهم العلمي . يسرد المؤلف قصص الأنبياء كما روتها الكتب السماوية ، ثم يعمد إلى تأويل تلك القصص باطنية حيث يستعمل الرموز والمصطلحات الإسماعيلية ليؤكد على صحة تأويله الذي يقول بأنه أخذه عن الأئمة الهداة الأطهار الذين خصهم الله بهذه الميزة باعتبارهم النواميس الله لقيادة البشرية إلى الخير والسعادة في الدارين . ويعتمد في أكثر أبحاثه على الآيات القرآنية والأحاديث الشريفة المروية عن الرسول صلی عليه وسلم وعن الأئمة الأطهار وأول ما يتحدث المؤلف عن إبداع العقل وانبعاث النفس ، وعن العالم التركيبي المجبول بالحركة والسكون ، وعن العالم الأعلى الروحاني ، ثم يتعرض لبدء الزمان من حركة الأفلاك والتراكيب ، ويقول بأن الزمان ليس له ذات ، ولا هو جوهر ، بتقدير حركة الأفلاك المكلفة من فقط. وهكذا يمضي في كتابه الذي يختمه بعد السرد والمناقشة بالرد على الفرق الشيعية التي تنكر إمامة إسماعيل بن جعفر الصادق مقدمة الأدلة والأحاديث التي تدعم ما يذهب إليه ، ولا شك بأن هذا الكتاب " سرائر وأسرار النطقاء " ذو فائدة جليلة لمن يرغب في معرفة آراء الإسماعيلية من قصص الأنبياء.

يعتبر کتاب " أسرار النطقاء " من أقدم المصنفات الإسماعيلية التي تبحث قصص الأنبياء وأسرارهم العرفانية ، وحكمهم التأويلية الباطنية المنبثقة من سلوكهم الديني والدنيوي ، في إطار من الرموز | والإشارات التأويلية التي اعتاد عليها حكماء الدعوة | الإسماعيلية في كل تحركاتهم وتفكيرهم العلمي . يسرد المؤلف قصص الأنبياء كما روتها الكتب السماوية ، ثم يعمد إلى تأويل تلك القصص باطنية حيث يستعمل الرموز والمصطلحات الإسماعيلية ليؤكد على صحة تأويله الذي يقول بأنه أخذه عن الأئمة الهداة الأطهار الذين خصهم الله بهذه الميزة باعتبارهم النواميس الله لقيادة البشرية إلى الخير والسعادة في الدارين . ويعتمد في أكثر أبحاثه على الآيات القرآنية والأحاديث الشريفة المروية عن الرسول صلی عليه وسلم وعن الأئمة الأطهار وأول ما يتحدث المؤلف عن إبداع العقل وانبعاث النفس ، وعن العالم التركيبي المجبول بالحركة والسكون ، وعن العالم الأعلى الروحاني ، ثم يتعرض لبدء الزمان من حركة الأفلاك والتراكيب ، ويقول بأن الزمان ليس له ذات ، ولا هو جوهر ، بتقدير حركة الأفلاك المكلفة من فقط. وهكذا يمضي في كتابه الذي يختمه بعد السرد والمناقشة بالرد على الفرق الشيعية التي تنكر إمامة إسماعيل بن جعفر الصادق مقدمة الأدلة والأحاديث التي تدعم ما يذهب إليه ، ولا شك بأن هذا الكتاب " سرائر وأسرار النطقاء " ذو فائدة جليلة لمن يرغب في معرفة آراء الإسماعيلية من قصص الأنبياء.

Crown of Creeds تاج العقائد ومعدن الفوائد

1g2r4w9g-front-shortedge-384_edited.jpg
Linen Wrap Hardcover with Dust Jacket 

Arabic Edition: Rule as Dāʿī al-Muṭlaq[edit] Ali ibn Hatim's death on 31 May 1209 ended the Hamadi line of Dāʿīs without heir, and so Ali succeeded him. He ruled as Dāʿī al-Muṭlaq until his death, at Sana'a, on 21 December 1215 at the age of 90 years. The position of Dāʿī al-Muṭlaq ("absolute/unrestricted missionary") was the supreme authority of the Tayyibi community in their capacity as vicegerents of the absent Imam, the eponymous at-Tayyib Abu'l-Qasim, who remained in occultation. Although his immediate successor, Ali ibn Hanzala, was from the Banu Hamdan, in 1230 Ali's son al-Husayn became the eighth Dāʿī al-Muṭlaq, and with a single interruption, the office would remain in the hands of the Banu al-Walid family continuously until 1539. Like most of his predecessors and successors, Ali enjoyed good relations with the Hamdanid dynasty ruling Dhu Marmar, as well as the Ayyubid rulers of Sana'a. His grave is in Aghmur (Haraz), Yemen. His grave was not known for 600 years, until it was discovered in March 2019. The official announcement was made on 25 March 2019 by Mufaddal Saifuddin, the Dāʿī al-Muṭlaq

من المجموعة الفلسفية القيمة التي أنتجها علي بن الوليد في حياته والتي يتجاوز عددها العشرات. ضَمَّن ابن الوليد كتابه هذا مئة مسألة فلسفية، وجعلها ممثولة لأسماء الله الحسنى التسعة والتسعين، فأثبت تضلعه في التعبير عن النظام الفكري الإسماعيلي المتميز

ليس هذا بالغريب لأن المؤلف كان شاعراً كبيراً يعبّر بقصائده عن المواضيع الفلسفية مما جعله يصل إلى صفوف الشعراء الفلاسفة، ويمكن القول بأن هذا الكتاب يعبّر عن نفسه ويمثل أصدق تمثيل الاعتدال في العقائد الإسماعيلية، فكان تحفة أدبية

Layers of Al-Nafs  مراتب النفس او النفوس السبع الشبراوي

176gn4g9-front-shortedge-384.jpg
Linen Wrap Hardcover with Dust Jacket 

Arabic Edition: Sufic Operation of deconstructing the seven hot zones , this work should be followed immediately by reconstructing the borders of personality. Both metaphysical training practices should be engaged under guidance.

صفة الأمر بالسوء، على لسان امرأة العزيز وقال بعض أهل التفسير على لسان سيدنا يوسف عليه السلام (وَمَا أُبَرِّئُ نَفْسِي إِنَّ النَّفْسَ لأَمَّارَةٌ بِالسُّوءِ) كنا في نهاية المجلس الماضي ذكرنا أنّ كلمة أمارة صيغة مبالغة بمعنى أن النفس تأمر وتأمر وتأمر تستمر بكثرة تأمر بالسوء هذه في البداية هكذا النفوس، أما أوّل ما خلقها الله منذ الولادة كانت لا تطلب إلاّ الخير “كلُّ مولودٍ يولدُ على الفطرةِ” لكن لما تلوّثت فطرة النفس بالشهوة بالطعام بالشراب بالصّلة بالعراك بالعلاقات بالناس أصبحت معجونة بالأمر بالسوء، لأن صفة الأنانية تبحث دائماً عن شهوتها عن حظّها عن رغبتها عن الإنتصار لذاتها فلهذا تأمر صاحبها بالسوء..

 (وَلا أُقْسِمُ بِالنَّفْسِ اللَّوَّامَةِ) أي أقسم، سماها اللوامة، لماذا لوّامة؟ كانت أمارة؛ دائماً تأمر بالسوء بالسوء، الآن صارت تأمر أحياناً بالسوء ثم تلوم صاحبها على السوء؛ أنا لماذا عملت كذا؟ أنا لماذا البارحة نمت دون أن أصلي الوتر؟ أنا لماذا أطلقت لساني بالكلام؟ أنا إيش يلي يخليني أمشي مع أصحابي السيئين في الموضوع الفلاني؟ لماذا قبلت الإغراء بالصفقة الفلانية؟ تبدأ تلوم، في البداية هي قالت لك اعمل هي أعجبها الأمر، لكن ثم تنبهت واستيقظت وبدأت تلوم، فلها وجه إلى النفس الأمارة ولها وجه إلى النفس الراغبة في الخير المطمئنة، هذه النفس اللوامة إذا استمريت معها بنفس العلاج الذي عالجت به النفس الأمارة، مع زيادة شيء هو التذكير بالمعاني، النفس الأمارة تحتاج إلى السَوق بالجلد بالشغل اشتغلِ قللِ العلف -مجاهدة- فإذا أصبحت لوامة ساعة تلوم على الشر وتـُرَغـّب بالخير، وساعة تأمر بالشر، في هذه الحالة أنت تحتاج إلى الاستمرار معها في السوق بالإثقال عليها، اعملي وأنتِ غير راغبة واتركِ وأنت راغبة -المجاهدة لها- لكن أيضاً ابدأ خاطبها بالمعاني، أنوار الترغيب أنوار الترهيب التشويق إلى الله سبحانه وتعالى، أسمعها صوت قارئ للقرآن بصوت عذب، أسمعها صوت منشد يحرك فيها همة، رغبها اجعلها تخرج مع بعض الصالحين، قل لها: ما رأيك ننال رتبة كذا وعطاء كذا، خذها إلى ميدان التدبر في كتاب الله، تبدأ ترتقي تتنوّر، فإذا تنورت ارتقت إلى الرتبة الثالثة .

عن هذه النفس (وَنَفْسٍ وَمَا سَوَّاهَا فَأَلْهَمَهَا فُجُورَهَا وَتَقْوَاهَا) فإذا بدأت النفس تشعر بمعنى الاستلهام، ما معنى تشعر بمعنى الإستلهام؟ تبدأ تستوعب ما يجري، تبدأ تميز بين الخاطر الرباني، لمّة الملك، وسوسة الشيطان، وهواها وحظها كنفس، بين الاستدراج، بين المثوبة والعقوبة، بدأت تستلهم الاستبيان والاستبصار، فإذا وصلت إلى هذه المرتبة استمر في مجاهدتها وفيما كان أيام النفس الأمارة، واستمر في تنفيسها بالنظر في المعاني، وزد على ذلك إغراقها في الذكر، الاستغراق في الفكر والاستمرار في الذكر مع الفكر يجعل النفسالملهمة يقوى فيها جانب النور على جانب الظـُلمة تبدأ هذه النفس ترتاح لثمرة الخير.

وكذا الي اخر النفوس السبع السمينة تفصيليا بهذا الكتاب

Keys of Gnosis مفاتيح المعرفة

15692pzz-front-shortedge-384.jpg
Linen Wrap Hardcover with Dust Jacket 

Arabic Edition: exposition of the inner arcanum of Ismaili and Ha'Sheen Gnosis.

الهدف من هذا الكتاب الشامل هو بيان الخطوط الرئيسية لعقيدة أمل الحق، وإظهار النقاط العرفانية فيها، تمهيداً لاستيعابها والإقتداء بها علماً وعملاً، لأنها جامعة لجواهر العلوم، وخدمةً للحقيقة، وتنويراً للأذهان. حرص المؤلف على تقسيم كتابه هذا إلى سبعة حلقات تضم كل حلقة منها سبعة مفاتيح، ماعدا الحلقة الأخيرة، فقد جعلها المؤلف في أربعة عشر مفتاحاًوقد جاءت مواضيع هذه الحلقات على الشكل التالي، خصصت الحلقة الأولى للتكلم عن التوحيد والتجريد والتنزيه، كما يفهمه جماعة أهلا الحق، وذكر في المفتاح الثاني، أمر الله جل جلاله الذي أوجد به كافة المبدعات والمخترعات العلوية السفلية، وتحدث في المفتاح الثالث عن عالم الإبداع الذيهو المبدع الأول. وفي المفتاح الرابع تكلم عن العقل الأول والموجود الأول، وذكر في المفتاح الخامس الانبعاث، وأثار في المفتاح السادس إلى الجد والفتح والخيال وإلى أنهم الحدود العلوية الروحانية اللطيفة، وفي المفتاح السابع تحدث عن النفس الناطقة الجوهرة الروحانية الحية بالذات العلاقة بالقوة،

الفعالة بالطبع، وانتقل إلى الحلقة الثانية فتكلم فيها عن تعريف المبدأ والمعاد، والثواب والعقاب، والبعث والقيامة، والقضاء والقدر، والأدوار والاكدار والجنة والنار والفترات والقرانات ثم جاء دور الحلقة الثالثة التي خصصها للحدود السفلية في عالم الصنعة النوبية، النبوة، الإمامة، داعي الدعاة، الداعي المطلق،المأذون، المكاسر. أما الحلقة الرابعة فقد خصصها للعبادة والتأويل، والشريعة والحقيقة، والقوة والفعل والتقمص، وفي الحلقة الخامسة تكلم عن النبي الروحي، والآباء والأمهات والرضاع في الباطن، المفيد والمستفيد والإخاء، وعند وحدة الأديان وعن الشمول عند جماعة أهل الحق. وأفرد الحلقة السادسة للإشارة للعللوالمعلولات والموجود الموجودات، والى ماهية العشق الإلهي، والمدينة الفاضلة والحروف العلوية والأركان الأربعة، والمواليد الثلاثة، أما الحلقة السابعة فقد جعلها في أربعة عشر مفتاحاً تكلم فيها عن الجوهر، الأعراض، الصورة، الهيولي، الأعداد، الكواكب والأفلاك، عالم الأجسام العرش الكرسي، القلم، الهندسة، الموسيقى، الأخلاق،

Fatimites Letters Karmani & Others  رسائل فاطمية للكرماني واخرين

1z786g22-front-shortedge-384.jpg

Arabic Edition: Fatimites Letters
Karmani & Others . A massive collection of esoteric treatises by Karmani and Others dealing with he metaphysics of the Fatimites.
Over six hundred pages and tens of rare texts, collected together for the first time in one volume.

 

مجموعة ضخمة من الرسائل الفاطمية والباطنية الكرماني واخرين. مجلد ضخم جدا، لاول مرة مجموع الرسائل الاسماعيلية بكتاب واحد، اكثر من ستمائة صفحة وعشرات الرسائل

Linen Wrap Hardcover with Dust jacket 

Teems of Veracity  الذخيرة في الحقيقة

149n7pjk-front-shortedge-384.jpg
linen wrap with Dust Jacket

Arabic Edition: Kitāb al-dhakhīra fī l-ḥaqīqa, in 33 chapters, dealing with tawḥīd, cosmology and eschatology, the hierarchy of the daʿwa, the imams and prophets, and a discussion on beneficial and malefica for the operator and their opponents.

كتاب الذخيرة في الحقيقة للداعي الفاطمي عن العلوم والفلسفة الفاطمية الخفية. هذا وإن قارئ هذا الكتاب سيجد مثالاً حيّاً يجمع من هذه الفلسفة الشيء الكثير فيما يخصّ المبدأ والمعادن ويتناول أصل الموجودات ونشأة العوالم من العقول والأرواح والأجرام والأجسام، كما يتناولالنهايات لكل الأحياء، حساباً وعقاباً، إلى ظهور قائم القيام حيث يتمّ الحساب والجزاء.

T

الداعي المطلق الخامس من دعاة اليمن المستعليه ومن أصحاب التأويل الإسماعيلي، وهو جد داعي الدعاة إدريس عماد الدين القرشي له كتاب دامغ الباطل وحتف المناضل في ألف ومائتين صفحة في الرد على الغزالي في انتقاده للإسماعيلية في كتابه المعروف باسم المستظهري وله أيضا الذخيرة في الحقيقة وهو من الكتب الإسماعيلية. كان لها شأن في مجالات الاَدب والفلسفة. وكان علي بن الوليد أيضاً من الشعراء البارزين في عصره.

The Existential Time الزمان الوجودي عبد الرحمن بدوي

1vgkpg4d-front-shortedge-384.jpg

Arabic Edition: This study explores the philosophy of perceptual time and its existence in order to uncover the meaning of the narratives of time and nothingness. In A R Badwi's philosophy and in order to analyse the nature of the relationship between the two concepts Casual and Acasual. This relationship formes the main component governing the formation of vision and corporal structure of existence as a whole. This study will be divided into two main sections. The first section will deal with Badawi's analysis of the problem of nothingness and its historical context, as well as the link between nothingness on one hand and between the concepts of individuality and freedom on the other. The second section determines the composition of existence in his philosophy and the Locai of both time and nothingness. Abdur Rahman Badawi (Arabic: عبد الرحمن بدوي) (February 17, 1917 – July 25, 2002) was an Egyptian existentialist professor of philosophy and poet. He has been called the "foremost master of Arab existentialism."[1] He authored more than 150 works, amongst them 75 which were encyclopaedic. He wrote easily in his native Arabic, English, Spanish, French, German and Italian, and read Greek, Latin and Persian

الواقع والامكان وجود الإنسان من الواقع والإمكان ، يحاك على نول الزمان، فالوجود نوعان، وكلاهما يطلق بعدة معان: وجود مطلق ، ووجود معين التصورات، أو كما قال أرسطو " هو أكثر الأشياء كلها عموما وكلية" ، وهذه الكلية ليست كلية الجنس، أعنى ان الوجود ليس جنسا يشمل الموجودات باعتبراها خاضعة للتقسيرم إلى أجناس أدنى وأنواع إنما هى كلية فوق كل جنس مهما كانت درجته في العلو، والخاصية الثانية لفكرة الوجود المطلق ، أعنى أنه غير قابل لأن يحد ، وهذا ما لاحظه بسكال أيضا فقال: "ليس في وسع المرء ان يحاول تعريف الوجود دون أن يقع في الخلف والإحالة : لأننا لا نستطيع أن نحد لفظا دون أن نبدأ بقولنا: هو ، سواء عبرنا عن ذلك صراحة أو إضمارا. وإذن فلتحديد الوجود، لابد أن نقول : هو وبهذا نستخدم المعرف في التعريف". وهذا يرد في النهاية إلى كون ماهية الوجود غير معروفة حد أبرز أساتذة الفلسفة العرب في القرن العشرين وأغزرهم إنتاجا، إذ شملت أعماله أكثر من 150 كتابا تتوزع ما بين تحقيق وترجمة وتأليف، ويعتبره بعض المهتمين بالفلسفة من العرب أول فيلسوف وجودي مصري، وذلك لشده تأثره ببعض الوجوديين الأوروبيين وعلى رأسهم الفيلسوف الألماني مارتن هايدجر. أنهى شهادته الابتدائية في 1929 من مدرسة فارسكور ثم شهادته في الكفاءة عام 1932 من المدرسة السعيدية في الجيزة. وفي عام 1934 أنهى دراسة البكالوريا (صورة شهادة البكالوريا)، حيث حصل على الترتيب الثاني على مستوى مصر، من مدرسة السعيدية، وهي مدرسة إشتهر بأنها لأبناء الأثرياء والوجهاء. إلتحق بعدها بجامعة القاهرة، كلية الآداب، قسم الفلسفة، سنة 1934، وتم إبتعاثه إلى ألمانيا والنمسا أثناء دراسته، وعاد عام 1937 إلى القاهرة، ليحصل في مايو 1938 على الليسانس الممتازة من قسم الفلسفة. بعد إنهائه الدراسة تم تعينه في الجامعة كمعيد ولينهي بعد ذلك دراسة الماجستير ثم الدكتوراه عام 1944 من جامعة القاهرة، والتي كانت تسمى جامعة الملك فؤاد في ذلك الوقت. عنوان رسالة الدكتوراة الخاصة به كان: "الزمن الوجودي" التي علق عليها طه حسين أثناء مناقشته لها في 29 مايو 1944 قائلا: "أشاهد فيلسوفا مصريا للمرة الأولى". وناقش بها بدوي مشكلة الموت في الفلسفة الوجودية والزمان الوجودي. [عدل] عمله الجامعي عين بعد حصوله على الدكتوراه مدرسا بقسم الفلسفة بكلية الاداب جامعة فؤاد في ابريل 1945 ثم صار أستاذا مساعدا في نفس القسم والكلية في يوليو سنة 1949. ترك جامعة القاهرة (فؤاد) في 19 سبتمبر 1950، ليقوم بإنشاء قسم الفلسفة في كلية الآداب في جامعة عين شمس، جامعة إبراهيم باشا سابقا، وفي يناير 1959 أصبح أستاذ كرسى. عمل مستشارا ثقافيا ومدير البعثة التعليمية في بيرن في سويسرا مارس 1956 - نوفمبر 1958 غادر إلى فرنسا 1962 بعد أن جردت ثورة 23 يوليو عائلته من أملاكها. وكان قد عمل كأستاذ زائر في العديد من الجامعات، (1947-1949) في الجامعات اللبنانية، (فبراير 1967 - مايو 1967) في معهد الدراسات الاسلامية في كلية الاداب

Fountains الينابيع

166jgr54-front-shortedge-384.jpg

Arabic Edition: Fountains by Abu Ya‘qub al-Sijistani. In contrast to many other Islamic philosophers, al-Sijistani insists that intellect does not divide or separate. The intellect remains a whole and is universal. Only one intellect engenders by procession the soul. The soul falls therefore on its higher side within the lower horizon of intellect whereas its own lower aspect is nature, a semi-hypostatic being between the spiritual and the physical realm. The goal of religion and prophecy is to reorient the soul toward its true higher self and ultimately to return to its original state. Sijistani was first and foremost a member of the Ismaili underground mission — the da‘wa, as it is known in Arabic — that operated in the Iranian province of Khurasan and Sijistan during the tenth century. In the later part of his life, al-Sijistani was or had become a supporter of the Fatimids imams, then ruling from their headquarters far away in North Africa.Al-Sijistani was deeply inspired by Neoplanotism. His cosmology and metaphysics develop a concept of God as the one beyond both being and non-being. God is not a substance, not intellect, nor within the categories that pertain to the created universe in any way. Intellect is the first existent being, originated by God as an indivisible whole.

الينابيع: وهو كتاب من الكتب العالية في مجال الحكمة والعلوم الإلهية المتعلقة بالواحد الأحد الذي ليس كمثله شيء وبشكل يتوافق مع مبدأ التوحيد الإسلامي الذي يؤكد على وحدانية الله المطلقة الخارجة عن الوصف وقد تم تقسيمه إلى أربعين يُنبوعاً، جعل كلَّ ينبوع مشابهاً لحدِّ من الحدود الدينيّة، المعروفة في نظام الدعوة الإسماعيلية. ومن الواضح انه قد وضعه لطبقة خاصّة من الدعاة، وأصحاب المراتب العليا في الدعوة، وإلى الذين وصلوا في دراساتهم الفلسفيّة إلى الذروة. وقد تحدث عن هذا الكتاب بقوله«..الينابيع ينبوعان: طبيعي وروحاني, فالينبوع الطبيعي هو العيون النابعة من الركن البارد الرطب الطبيعي. وقوامه المواليد الطبيعية من الجماد والنبات والحيوان والبشر. والينبوع الروحاني هو العيون النابعة بالعلوم الربانية من السابق الذي جاءت به حياة نفوس المؤمنين. فأردت أن أقابل في هذا الكتاب الينابيع الطبيعية بالينابيع الروحانية وأن أكشف عن مرموزاتها وأشرح كل دقيق عبر الداعي أبو يعقوب من الفلاسفة الذين ساهموا في إحياء النهضة العلمية في شرق الممالك الإسلامية بفارس، وقد ظهر أثره الفكري فيما بعد في تلميذه حميد الدين الكرماني (حجة العراقين) الذي سار على منهاجه، ودعا إلى تعاليمه. بل يعتبر بحق شيخ الفلاسفة الإسماعيليين والعلم الأول في نهضتهم، حيث عاصر الدعوة الإسماعيلية في دور الظهور أي في أبان ازدهارها في عهد الإمام المعز في منتصف القرن الرابع عندما ظهرت كدوله ذات كيان حضاري وعلمي واجتماعي وسياسي فكان داعيا من دعاتها يذود عنها بلسانه وقلمه.

الينابيع: وهو كتاب من الكتب العالية في مجال الحكمة والعلوم الإلهية المتعلقة بالواحد الأحد الذي ليس كمثله شيء وبشكل يتوافق مع مبدأ التوحيد الإسلامي الذي يؤكد على وحدانية الله المطلقة الخارجة عن الوصف وقد تم تقسيمه إلى أربعين يُنبوعاً، جعل كلَّ ينبوع مشابهاً لحدِّ من الحدود الدينيّة، المعروفة في نظام الدعوة الإسماعيلية. ومن الواضح انه قد وضعه لطبقة خاصّة من الدعاة، وأصحاب المراتب العليا في الدعوة، وإلى الذين وصلوا في دراساتهم الفلسفيّة إلى الذروة. وقد تحدث عن هذا الكتاب بقوله«..الينابيع ينبوعان: طبيعي وروحاني, فالينبوع الطبيعي هو العيون النابعة من الركن البارد الرطب الطبيعي. وقوامه المواليد الطبيعية من الجماد والنبات والحيوان والبشر. والينبوع الروحاني هو العيون النابعة بالعلوم الربانية من السابق الذي جاءت به حياة نفوس المؤمنين. فأردت أن أقابل في هذا الكتاب الينابيع الطبيعية بالينابيع الروحانية وأن أكشف عن مرموزاتها وأشرح كل دقيق

Fundamentals of Translitlation أساس التأويل

1nzkr269-front-shortedge-384.jpg

أساس التأويل القاضي النعمان المغربي Arabic Edition:the Foundation of Symbolic Interpretation (Asās al-Taʾwīl), is one of al-Nu’man’s most celebrated works and deals with esoteric interpretation (taʾwīl). In the author’s own words, “Our aim [with the Asās al-Taʾwīl] is to explain the inner dimension (bāṭin) of what we laid out in the book Daʿāʾim al-Islām, so that this book may be a source for the inner meaning (bāṭin), just as that one is for the external form (ẓāhir).[8] During al-Nu'man's fifty years of service to the Fatimids, he wrote a vast number of books under the encouragement of the caliphs on history, biography, fiqh (Islamic jurisprudence) and the esoteric interpretation of the Quran. After the Fatimid conquest of Egypt and Syria, al-Nu'man left Ifriqiya and travelled to the newly founded city of Cairo, where he eventually died in 974 CE/363 AH.[3] Under Al-Mahdi began the career of Qadi Al-Numan (d. 974), the founder of Ismaili law and author of its most authoritative compendium, the Kitab da'a'im Al-Islam (Book of the pillars of Islam). In the absence of an Ismaili legal tradition, Qadi Al-Numan relied primarily on the legal teaching of Imams Muhammad Al-Baqir and Jafar Al-Sadiq, transmitted by Twelver Shii traditionists, and secondarily on Zaydi traditions.

During al-Nu'man's fifty years of service to the Fatimids, he wrote a vast number of books under the encouragement of the caliphs on history, biography, fiqh (Islamic jurisprudence) and the esoteric interpretation of the Quran. After the Fatimid conquest of Egypt and Syria, al-Nu'man left Ifriqiya and travelled to the newly founded city of Cairo, where he eventually died in 974 CE/363 AH.[3] Under Al-Mahdi began the career of Qadi Al-Numan (d. 974), the founder of Ismaili law and author of its most authoritative compendium, the Kitab da'a'im Al-Islam (Book of the pillars of Islam). In the absence of an Ismaili legal tradition, Qadi Al-Numan relied primarily on the legal teaching of Imams Muhammad Al-Baqir and Jafar Al-Sadiq, transmitted by Twelver Shii traditionists, and secondarily on Zaydi traditions.

Imamate: The Resurrection Ascendant  الامامة وقائم القيامة

1n7wvkpd-front-shortedge-384.jpg

المواضيع التي عالجها هذا الكتاب على درجة كبيرة من الأهمية، فقد رأى أن يقدم رسالة مخطوطة لم تنشر من قبل في الإمامة، كتبها الداعي الحقاني أبو الفوارس منذ ألف عام تتميماً للفائدة، وإظهاراً للحقيقة الكامنة وراء سجف الغيب والخيال

  فكرة قائم القيامة، أو المهدي المنتظر، تحتل مكان الصدارة بالنسبة لكافة أبناء الإنسانية، لما ينتظرونه على يديه من خلاص للأجساد والأرواح معاً،

هذه هي المواضيع التي عالج هذا الكتاب في ضوء العقل والمنطق الحقاني السليم، وقد حرص بقدر الطاقة على إتباع المنهج العلمي العرفاني، مبتعداً عن الأفكار السقيمة، والعقائد الممجوجة، التي لا تتفق والتفكير العقلاني السليم، وانتقى من الأحاديث، والروايات، والأقوال، ما يشتم منه نفحة الصدق

Grand Sun of Gnosis شمس المعارف الكبرى

alsham.jpg

Arabic Edition: Shams al-Ma'arif or Shams al-Ma'arif wa Lata'if al-'Awarif (Arabic:  'the Book of the Sun of Gnosis and the Subtleties of Elevated Things') is a 13th-century grimoire written on Arabic magic and a manual for achieving esoteric spirituality written by The Sufi Sheikh Ahmad bin Ali Al-buni in Egypt, who died around 1225 CE (622 AH). The Shams al-Ma'arif is generally regarded as the most influential textbook of its type.

شمس المعارف الكبرى أو شمس المعارف ولطائف العوارف، كتاب -مخطوط- لأعمال سحر تتعلق بالجن، وينسب تأليفه إلى أحمد بن علي البوني المتوفى سنة 622 هـ. يحرم قراءته عند المسلمين، ولطائف الإشارة في خصائص بداية كتاب شمس المعارف الكبرى الذي يتعلق بالجن والسحر. والكتاب ممنوع في كثير من الدول الإسلامية لما فيه من نصوص لتحضير الجن وهي أمور محرمة في أربعة أجزاء ومجلد واحد من ما يقرب من ستة مائة صفحة تأليف : أحمد بن علي البوني، المتوفي سنة مم622 هجرية. ونص المكتوب تحت عنوانه هو : قال في كشف الظنون :" والمقصود من هذا الكتاب بذلك السحر وطريقته وأسماء مردة الجن وطرق تحضيرهم. أما عن محتوى هذا الكتاب فهو مزيج عجيب من المعلومات المفهومة وغير المفهومة للشعوذة وتحضير الجن، وفيه وصفات خطيرة، وشعوذة كثيرة. والمشعوذ البوني هذا معروف عند المهتمين بالروحانيات والسحر والرمل وما شابه، وله مؤلفات في هذا الميدان، ولقد كان البعض يبحثون عنها في المكتبات ويقضون الأوقات في محاولة فك رموزها لتسخير الجن، وبعضهم كان يتعاطى لهذا السحر والطلاسم غير المفهومة لشفاء المصابين بالمس

يتوزع الكتاب إلى أربعين فصلا ومنها: الفصل الأول : في الحروف المعجمة وما يترتب فيها من الأسرار والإضمارات. الفصل الثاني : في الكسر والبسط وترتيب الأعمال في الأوقات والساعات. الفصل الثالث : في أحكام منازل القمر الثمانية والعشرين الفلكيات. الفصل الرابع : في أحكام البروج الاثنى عشر ومالها من الإشارات والارتباطات. الفصل الخامس : في أسرار البسملة ومالها من الخواص والبركات الخفيات. الفصل السادس : في الخلوة وأرباب الاعتكاف الموصلة للعلويات. الفصل السابع : في الأسماء التي كان النبي عيسى يحيي بها الأموات. الفصل الثامن : في التواقيف الأربعة ومالها من الفصول والدائرات. الفصل التاسع : في خواص أوائل القرآن والآيات والبينات. الفصل العاشر : في أسرار الفاتحة ودعواتها وخواصها المشهورات. الفصل الحادي عشر : في الاختراعات والأنوار الرحموتيات. الفصل الثاني عشر : في اسم الله الأعظم وما له من التصريفات الخفيات. الفصل الثالث عشر : في سواقط الفاتحة ومالها من الأوفاق والدعوات. الفصل الرابع عشر : في الرياضات والأذكار والأدعية المستجابات المسخرات. الفصل الخامس عشر : في الشروط اللازمة لبعض دون بعض في البدايات إلى شموس النهايات. الفصل السادس عشر : في أسماء الله الحسنى وأوفاقها النافعات المجريات. الفصل السابع عشر : في خواص كـهـيـعـص وحروفها الربانيات الأقدسيات. الفصل الثامن عشر : في خواص آية الكرسي وما فيها من البركات الخفيات. الفصل التاسع عشر : في خواص بعض الأوفاق والطلسمات النافعة. الفصل العشـرون : في سورة يس ومالها من الدعوات المستجابات.